مجاهدون

عبد الحميد بن هدوقة
 

عبد الحميد بن هدوقة

عبد الحميد بن هدوقة ( 09 جانفي 1925 – 21 أكتوبر 1996) ، صاحب أول رواية جزائرية مكتوبة باللغة العربية، ريح الجنوب التي نشرت في سنة 1971، تسع سنوات بعد استقلال الجزائر. يعد من أشهر الأدباء الجزائريين، له عدة روايات و قصص قصيرة، كما شغل العديد من المناصب.

ولد عبد الحميد بن هدوقة في 09 جانفي 1925 بقرية الحمراء التابعة لمنصورة بولاية برج بوعريرج 200 كلم شرق الجزائر العاصمة.

رضا مالك
 

رضا مالك

رضا مالك ( 1931 – 2017)، مجاهد ومفكر ورئيس حكومة أسبق

ولد رضا مالك بتاريخ 21 ديسمبر 1931 بباتنة وهو من الرعيل الأول من الشباب الذين التحقوا بصفوف ثورة أول نوفمبر المجيدة، حيث كان عضوا في لجنة إدارة الاتحاد العام للطلبة المسلمين الجزائريين سنة 1955 إلى جانب توليه منصب مدير أسبوعية "المجاهد" لسان حال جبهة التحرير الوطني.

و خلال الفترة الممتدة من ماي 1961 إلى مارس 1962 تقلد الفقيد منصب الناطق الرسمي للوفد الجزائري في مفاوضات "إيفيان"، ناهيك عن كونه أحد محرري ميثاق مؤتمر طرابلس سنة 1962. 

إبراهيم شيبوط
 

إبراهيم شيبوط

 ولد إبراهيم شيبوط في 24 مارس 1927 بالحروش بولاية سكيكدة.

كان المجاهد إبراهيم شيبوط أحد مسؤولي جيش التحرير الوطني الذي خطط و ساهم في إنجاح

هجوم الشمال القسنطيني الذي اندلع في 20 أوت 1955 ليشكل منعرجا حاسما في الكفاح المسلح ضد الاستعمار الفرنسي (1830-1962).

رشيد أجعود
 

رشيد أجعود

رشيد أجعود ( 1937 – 2016)، مجاهد.

كان المجاهد أجعود، الذي ولد في 2 فبراير 1937 بصدوق بولاية بجاية، كاتبا للعقيد عميروش وأحد المفاوضين في اتفاقيات إيفيان، كما كان كاتب مؤتمر الصومام التاريخي في 20 أوت 1956.

وقد ألتحق الفقيد بصفوف جيش التحرير الوطني سنة 1956 حيث أصيب ثلاثة مرات بجروح في معارك ضد العدو الفرنسي وأظهر خلالها "كفاءة وتفان كبيرين" في النضال والكفاح مما أكسبه "احترام وثقة" العديد من القادة والمجاهدين.

وبقي المجاهد اجعود مخلصا لرسالة الشهداء إلى أن وافته المنية بعد حياة مليئة بالتضحيات والمواقف النبيلة.

عبد الرحمان سوكان
 

عبد الرحمان سوكان

عبد الرحمان سوكان ( 1936 – 2015)، لاعب السابق لفريق جبهة التحرير الوطني.

عبد الرحمان سوكان من مواليد 13 سبتمبر 1936 بالأبيار (العاصمة)، و سبق له حمل ألوان شبيبة الابيار و لوهافر و تولوز و ريد ستار بفرنسا. 

وحصل على لقب أحسن هداف لبطولة الدرجة الفرنسية الثانية سنة 1964 لما كان يلعب لنادي لوهافر.

والتحق سوكان بصفوف فريق جبهة التحرير الوطني في 1958 مستجيبا لنداء الوطن، كما لعب بعد الاستقلال 8 مباريات دولية مع المنتخب الجزائري مسجلا هدفا واحدا.

 

 

محمد بودية
 

محمد بودية

محمد بودية ( 1932 – 1973)، مجاهد ومناضل.

ولد محمد بودية  في  1932 بحي شعبي بأعالي القصبة بباب الجديد، تشبع بالروح الوطنية منذ صغره وهو ما جعله يعتنق الفكر التحرري و يفكر في تحريرالجزائر.

مزج بين الثقافة والسياسة و بين المسرح والثورة في قالب قل ما تجده عند أقرانه حيث احتك لأول مرة بعالم المسرح والفن الدرامي بعد لقائه بالفنان مصطفى غريبي ليلتحق بعد اندلاع الثورة المسلحة سنة 1955 بجبهة التحريرالوطني.

محمد جرمون
 

محمد جرمون

محمد جرمون ( 1925- 2015)، مجاهد.

محمد جرمون أحد مجاهدي الرعيل الأول بمنطقة الأوراس.

كان محمد جرمون واحدا من الذين حضروا اجتماع دشرة أولاد موسى وتوزيع الأسلحة الذي أشرف عليه الشهيد مصطفى بن بولعيد ليلة الفاتح من نوفمبر 1954 وشارك في الهجوم على الثكنة العسكرية بقلب مدينة باتنة إيذانا بانطلاق الثورة التحريرية .

 

خالد رملة

خالد رملة ( 1933 – 2015 )، مجاهد.

خالد رملة أحد أعضاء أولى مجموعات الفدائيين لجبهة التحرير الوطني لبلكور (محمد بلوزداد حاليا) .

كانت المحاكم الفرنسية قد أصدرت حكما بالاعدام في حق الراحل قبل أن تستبدل عقوبته بالسجن مدى الحياة لدى قدوم الجنرال ديغول سنة 1958.

 

محمد حجار

 محمد حجار ( 1932 – 2015)، مجاهد.

ولد محمد حجار في 25 جانفي 1932 بواد الماء بولاية باتنة. وانخرط الفقيد مبكرا في صفوف الثورة التحريرية حيث التحق سنة 1955 بصفوف جيش التحرير الوطني تحت مسؤولية الشهيد مصطفى بن بولعيد.

وكان محمد حجار قد شارك في عدة معارك، حيث مكنته كفاءته ومؤهلات القيادة التي تمتع بها من التدرج في سلم المسؤوليات.

وقد أسندت له مسؤولية منطقة بالولاية التاريخية الأولى ليتولى بعدها منصب مسؤول ناحية تحت مسؤولية الحاج لخضر.

 

جودي كيور بن أحمد

جودي كيور بن أحمد  (1924- 2015)، مجاهد.

وولد جودي كيور سنة 1924 بدوار كيمل بباتنة، وكان من بين الأوائل الذين لبوا نداء الوطن وخاض العديد من المعارك.

المجاهد جودي كيور بن أحمد كان من الرعيل الأول وحضر اجتماع دشرة أولاد موسى التاريخي بقيادة الشهيد مصطفى بن بولعيد و ذلك ليلة الفاتح من نوفمبر1954 .

وكان من بين منفذي أولى عمليات جيش التحرير الوطني ليلة الفاتح من نوفمبر 1954 ومنها الهجوم على الثكنة العسكرية الفرنسية

توفي يوم 02 مارس 2015، عن عمر يناهز 91 سنة.

 

Top