تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

إنتاج العسل بقالمة

الصورة
إنتاج العسل بقالمة

حققت ولاية قالمة خلال الموسم الفلاحي 2013-2014 إنتاجا من عسل النحل ب 2280 قنطار مما سمح لهذه الشعبة الفلاحية من مواصلة تطورها للموسم الثاني على التوالي بعد تحقيق إنتاج ب2177 قنطار في موسم (2012-2013).

و يمثل الإنتاج المحقق خلال الموسم 2013-2014  مؤشرا هاما لمدى نجاح المخطط الموضوع لتطوير شعبة تربية النحل بهذه الولاية خاصة بعدما تجاوزت الكمية التي تم جنيها الهدف المسطر للموسم والذي حدد ب 2159 قنطارا.

ويعتبر الإنتاج المحقق خلال الموسم (2012-2013) أيضا تعزيزا للتحسن الذي عرفته هذه الشعبة الفلاحية محليا و ذلك بداية من الموسم 2012-2013 حيث كان الإنتاج المحقق خلال المواسم السابقة لا يتجاوز 1500 قنطار.

ويعود هذا التحسن في الإنتاج بقالمة إلى نجاح مخطط تأهيل شعبة تربية النحل الذي يرتكز على دعم الدولة للمربين فيما بلغت عدد خلايا النحل التي استفاد بها المربون في إطار برنامج الدعم الفلاحي منذ

سنة 2009 إلى غاية 2014، 3360 خلية عصرية.

كما يستند مخطط التأهيل أيضا على تكوين المربين في نشاطات تربية النحل وهذا لاستخدام السبل العلمية و التقنية الحديثة وهي العملية التي استفاد منها خلال الموسم 2013-2014 فقط 246 فلاح و ابن فلاح.

ومما سمح بتحسين المردود المحقق، هو الظروف المناخية المواتية وكثافة الغطاء النباتي وتنوعه وكذا توفر الغابات الكثيفة بهذه الولاية على أصناف نباتية مختلفة تسهم في تحسين مردود ونوعية العسل.

وتشي الإحصاءات المتوفرة لدى المصالح الفلاحية إلى أن عدد خلايا النحل على مستوى كل مناطق الولاية يصل حاليا إلى 53415 خلية نحل مستغلة  فيما تتوزع مجموع خلايا النحل على 39340 خلية عصرية و14075 أخرى تقليدية.

المناطق التي حققت أفضل إنتاج من العسل خلال الموسم 2013-2014  هي تلك ببلديات أقصى شرق قالمة التي تعرف إقبالا كبيرا على هذه الشعبة على غرار بوشقوف ومجاز الصفاء ووادي الشحم وحمام النبائل و الدهوارة وعين بن بيضاء ووادي فراغة.

 

الولاية