تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

إنتاج الحليب بقالمة

الصورة
إنتاج الحليب بقالمة

حققت شعبة إنتاج الحليب بولاية قالمة خلال سنة 2014 تطورا ملحوظا  بإنتاج ما مجموعه 60 مليون و600 ألف لتر من مقابل أقل من 52 مليون لتر منتجة سنة 2013.

وتعتبر هذه الكمية المنتجة من حليب البقر و الماعز و الأغنام هي الأحسن على مدار السنوات الأخيرة فيما لم يكن يتجازو الإنتاج المحقق سنة 2011  47 مليون لتر من الحليب بمختلف أنواعه.

وتطور هذه الشعبة بالولاية مس بشكل خاص إنتاج حليب البقر الذي يمثل النسبة الغالبة محليا موضحة بأن الكميات المنتجة من هذا النوع من الحليب قفزت من 36 مليون لتر سنة 2011 إلى أكثر من 50 مليون لتر من حليب البقر منتجة برسم 2014.

وعرفت عملية تجميع الحليب هي الأخرى قفزة نوعية  لكنها ما زالت بعيدة عن النتائج المرجوة مقارنة بالمؤهلات الكبيرة للولاية حيث أن الكمية المجمعة من الحليب قدرت خلال 2014 بأكثر من 7 ملايين لتر مقابل 3ملايين فقط مجمعة سنة 2011. 

ويقدر العدد الإجمالي لرؤوس الأبقار بولاية قالمة حاليا ب95360 رأسا منها 56750 بقرة حلوب بين مستوردة و محلية وعدد الأبقار على مدار السنوات الأربع الأخيرة عرف زيادة بنحو 13 مليون رأسا.

و الانتعاش المسجل في شعبة الحليب بولاية قالمة في مجال الإنتاج والتجميع جاء نتيجة لجملة من التدابير والتحفيزات الميدانية والتي تمحورت حول إعادة تعمير الإسطبلات وتسيير القطعان بطريقة حديثة وعلمية وتوسيع المساحات الخاصة بالأعلاف الخضراء وتحسيس المنتجين بأهمية الاندماج في عملية الجمع المنظم للحليب و اطلاعهم بالتحفيزات المتوفرة و الدعم المالي المخصص لهذه الشعبة.

وتحصي هذه الولاية حاليا ما يزيد عن 10 آلاف مربي للأبقار الحلوب يتوزعون بشكل خاص على بلديات مجاز الصفاء وعين بن بيضاء والدهوارة و وادي فراغة بأقصى شرق قالمة و كذا بلديات الفجوج وقلعة بوصبع وهيليوبوليس والنشماية بشمالها و عدد مجمعي الحليب يقدر حاليا أيضا ب30 مجمعا.

 

الولاية